Menu

الصديق: على أمناء الجبهة الحسم في ترشيح إما الرحوي او الهمامي في ظرف 48 ساعة


سكوب أنفو-تونس

قال أحمد الصديق رئيس كتلة الجبهة الشعبية بمجلس نواب الشعب، "إنّ ما يقع الآن داخل الجبهة الشعبية لا يليق بها بل يضرّها ".

وأضاف خلال حضوره ببرنامج "ميدي شو" على موزاييك، اليوم الاثنين، بأنّ الترشّح للرئاسية صلب الجبهة الشعبية يقتضي الاحترام للحزب ولقياداته " .

وأوضح الصديق ، أنّ الوقت اليوم ضدّ صالح الجبهة الشعبية ، وأن هناك قلقا كبيرا لدى مناضليها ومناضلاتها الذين حسموا أمرهم في ترشيح  حمة الهمامي للانتخابات الرئاسية القادمة.

وبيّن الصديق ، أن المكتب السياسي للجبهة وفي اجتماعه السبت المنقضي طلب من أمناء الجبهة الحسم في ترشيح إما منجي الرحوي او حمة الهمامي في ظرف 48 ساعة .

ومضى بالقول "حزب الطليعة العربي الديمقراطي منذ أكثر من 5 أسابيع أعلن عن ترشيحه لحمة الهمامي للرئاسية ".

وفي ردّه حول كلّ الخلافات داخل الجبهة واقتراح الوطد بترشيح منجي الرحوي "بتمرده" (الوطد) ، أكد الصديق أن الجبهة اليوم دخلت في مرحلة لا يمكن ان تعود بالمنفعة عليها ، لافتا إلى أنّ  ما وصفها بـ"الحملة الموازية" وسياسة الهروب إلى الامام هي لشخص وليست لواقع بحسب تعبيره.

وختم الصديق بالقول ، "إنه في الجبهة الشعبية المواضيع الحاسمة تحسم مركزيا إما بالتوافق أو بالتصويت (المجلس المركزي) وإذا تعذّر ذلك يرفع الأمر لمجلس الأمناء العاميين ".

وكانت اللجنة المركزية لحزب الوطنيين الديمقراطيين الموحد قد قررت في بيان صادر عنها بتاريخ 4 مارس الجاري ،  اقتراح النائب بمجلس نواب الشعب منجي الرحوي مرشحا للانتخابات الرئاسية صلب الجبهة الشعبية.

{if $pageType eq 1}{literal}