Menu

رئيس منظمة الأطباء الشبان: السياسيون التونسيون يتعالجون خارج حدود الوطن


 سكوب أنفو- تونس

أكدّ رئيس منظمة الأطباء الشبان جاد الهنشيري، أن السياسيين في تونس يتلّقون العلاج خارج حدود الوطن، مشيرا إلى أن وزير الصحة السابق عماد الحمامي أقرّ بأنه يتعالج داخل المصحات الخاصة.

وكشف الهنشيري، أن "المسؤولون يرفضون التصريح عن مشاكل المستشفيات العمومية خوفا على مناصبهم، مضيفا أن 'عقلية' النظام البائد لا تزال راسخة، وذلك عن طريق طمس التجاوزات والاخلالات، والخوف من ظهورها للعلن"، وذلك في حوار له مع موقع نواة، اليوم السبت.

ولفت المتحدث، إلى أن الأطباء يتعرضون إلى العديد من العقوبات عندما يفضحون التجاوزات والمشاكل التي يعاني منها القطاع، بحسب قوله.

ودعا رئيس منظمة الأطباء الشبان، بعد كارثة وفاة الرّضع، إلى فضح كافة الاخلالات والتجاوزات لإحراج المسؤولين، والتنديد بالفساد في قطاع الصحة العمومية، لإنقاذ ما تبقى من المستشفيات.

كما طالب بتطهير القطاع من الأيادي المرتعشة الماسكة به، مؤكدا أن الأطباء غير مشاركين في مافيا الفساد بالقطاع الصحي، وفق تعبيره.

 

{if $pageType eq 1}{literal}