Menu

محكمة ذكية في الصين.. قاض وإنسان آلي


 

 

سكوب انفو  - وكالات

لا تتوقف الصين عن إثارة دهشة العالم بكل جديد، وآخر ذلك محكمة ذكية لا يوجد بها سوى قاضٍ وإنسان آلي.

وتعد هذه المحكمة الأولى التي تعمل بالذكاء الاصطناعي، فالقاضي هو الشخص الوحيد الحاضر في قاعات المرافعات، وينسّق مع المدعي العام والمحامي والمدعى عليه عبر أجهزة الحاسوب.

ويتم تسجيل جلسة المحاكمة من البداية إلى النهاية من طرف رجل آلي يتمتع بالقدرة على التمييز بين الأطراف المتنازعة واستيعاب لهجاتهم المختلفة.

يقول القاضي شياو فانغ شيون إن 70% من القضايا لا تتطلب الحضور الشخصي إلى المحكمة. ومع تطور التكنولوجيا وتوجه الحياة نحو الاعتماد أكثر على الذكاء الاصطناعي، فقد استُبدل الكاتب العام بالإنسان الآلي الذي تفوق على العنصر البشري بسرعته في كتابة القضايا.

وتستجيب المحكمة الذكية لاقتراح حكومي بتطوير آليات عمل القضاء والاعتماد على الذكاء الاصطناعي.

وفي أوت 2017 افتُتحت أول محكمة صينية متخصصة في معالجة القضايا والنزاعات المتعلقة بالإنترنت في مجمع التجارة الإلكترونية بمقاطعة تشيانغ لمعالجة العدد المتزايد من النزاعات الناشئة عن الإنترنت.

وبات في استطاعة سكان مدينة هانغشو رفع شكاويهم مباشرة عبر الإنترنت، ثم تنصرف المحكمة إلى دراسة القضية، وتنظم بعد ذلك جلسة عبر الفيديو على الإنترنت بين القاضي والمدعي والمدعى عليه.

{if $pageType eq 1}{literal}