Menu

مستشارة الأسد :لا توجد معارضة حقيقية إنما "إخوان مسلمون" تحت الجناح التركي


سكوب انفو-وكالات

كشفت المستشارة السياسية والإعلامية في الرئاسة السورية الدكتورة بثينة شعبان، ان تركيا  تسعى لتنفيذ  الاتفاق حول وفق مصالحها، مضيفة أنه لا يمكن ترك الإرهاب إلى ما لا نهاية في إدلب ويجب وضع حد له.

وأفادت شعبان في حوار مع قناة الميادين، إن منتدى فالداي حول الشرق الأوسط، والذي أقيم في موسكو الثلاثاء الماضي، ركز على حقيقة ما يجري في سوريا، ومسألة الإرهاب والاعتداءات الإسرائيلية، مشيرة إلى أن الحوار مع الحليف الروسي مستمر ولا يقتصر على اللقاءات في مؤتمر فالداي.

و أوضحت، أن القرار الرئاسي السوري بالتنسيق مع الحليف الروسي هو أن تعود إدلب إلى حضن الوطن، مؤكدة أن مسألة تحرير إدلب محسومة لكن أمر العملية مرتبط بالتوقيت.

وقالت شعبان، انه لا توجد معارضة حقيقية إنما "إخوان مسلمون" تحت الجناح التركي، مصرحة "لن نسمح لأحد بتغيير هوية سوريا".

وأضافت أن تصريح الرئيس السوري بشار الأسد ضد إردوغان كان واقعيً، مؤكدة أنه لا يمكن لإردوغان النجاح في إقامة منطقة آمنة شمال سوريا، وهو يلعب على أوراق كثيرة.

{if $pageType eq 1}{literal}