Menu

" بعد انقلاب لطفي زيتون علنا"/ محسن النابتي :"نحن في الربع الساعة الأخيرة من النهضة وبداية تصفية التركة"


 

سكوب انفو-تونس

قال القيادي بالتيار الشعبي محسن النابتي، ان القيادي النهضوية  لطفي زيتون يفتتح مرحلة  بناء الحزب الليبرالي  الكبير  بعيدا عن حركة النهضة  النسخة الاخوانية ،مضيفا انه قد يكون احد قادة مرحلة  قادمة فيها متغيرات كثيرة  .

وأفاد النابتي، في تدوينة على صفحته الخاصة بالفايسبوك ، انه يعتقد ان هناك صراعا فعليا بين لطفي  زيتون  ومن معه بالحركة تماشيا مع التغيرات السياسية بالمنطقة  ضد من تشبثوا ب"الأخونة" ويقودهم عبد الكريم الهاروني، واصفا الاخير بالغبي.

 وأضاف القيادي بالتيار الشعبي" نحن في الربع الساعة الاخير من النهضة الاخوانية وبداية تصفية التركة التي قد تستغرق وقت لا اعتقد انه سيكون طويلا بالنظر للسرعة التي تتحرك بها الامور من حولنا ونحن غافلون عليها ..."

ويذكر ان  زيتون كان قد اطلق هجومه "علنا" على حركة النهضة ،داعيا قياداتها الى الاهتمام بالعمل الحزبي وعدم مواصلة المتاجرة بالدين والتحدث باسمه وتنصيب نفسها وصيا عليه ،قائلا ان الدين الإسلامي ملك لكل التونسيين وليس حكرا على النهضة  .

 وكان زيتون قد  دعا حزبه أيضا  الى "تحرير الدين الإسلامي  والتحول الى حركة مدنية" .

ويشار الى ان زيتون من بين القيادات الغاضبة  بالحركة وقد عُرف بمعارضته الشديدة لعديد القرارات وبنقده  لسياسة  رئيس الحركة  راشد الغنوشي  التي لا تقبل الرأي المخالف .

 

{if $pageType eq 1}{literal}