Menu

الجهاز السرّي للنهضة: لا بحث تحقيقي جدّي الى اليوم.. والنيابة تُماطل فتحهُ ضدّ مجهول


  سكوب انفو-تونس

أفادت مصادر مُقرّبة من هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي  ان ما روّج حول فتح "بحث تحقيقي جدّي" بخصوص الجهاز السرّي لحركة النهضة عار من الصحة ،حيث ان كل الأبحاث هي تحقيقات أولية على سبيل الاسترشاد والاطلاع لا غير  .

 وقالت ذات المصادر لسكوب انفو اليوم الاربعاء، ان الهيئة دعت النيابة العمومية الى فتح بحث تحقيقي جدّي استنادا الى الاسماء المقدّمة  المرفوقة  بالوثائق والمذروفات  التي قدمتها الهيئة، على رأسها رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي وبعض القيادات الأخرى من النهضة ، مضيفا ان القضاء  العسكري  تخلّي سابقا  عن القضية  بتعلة  عدم الاختصاص رغم ان الجهاز فيه مسّ من الامن القومي.

 وتابعت المصادر نفسها، بان  النيابة العمومية سعت منذ الأول الى  فتح  تحقيق  ضدّ مجهول ودون تهم تُذكر وهو ما رفضته الهيئة واعتبرت غير قانوني .

واضافت ، أن الشكاية الاولية مازالت محلّ نظر من قبل الوحدة الوطنية للأبحاث في جرائم الإرهاب التابعة للحرس الوطني بالعوينة.

ويذكر ان هيئة الدفاع عن الشهيدين قد توجهت سابقا للقضاء العسكري، خصوصا وان بعض المعطيات بملف القضية تهم المؤسسة العسكرية، منها عديد  الوثائق الخطيرة.

ويذكر ان المتحدث باسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب سفيان السليطي ،كان قد  نفى  اليوم الاربعاء  فتح بحث تحقيقي في ما يعرف بملف الجهاز السري واستدعاء قيادات في حركة النهضة.

{if $pageType eq 1}{literal}