Menu

طارق الكحلاوي: السيادة الوطنية مُخترقة منذ ما قبل الثورة


 سكوب انفو-تونس

قال طارق  الكحلاوي القيادي السابق  بحراك تونس الإرادة، ان تجربة الحكم التحالفي في تونس هي تجربة جديدة ، مضيفا  ان البلاد ذهبت مباشرة من سلطة الشخص الواحد الى سلطة الأحزاب التي  شُكِلت بسرعة وبرؤية غير واضحة واحيانا مفقودة، وفُرض  عليها النظام الانتخابي التواجد في اطار ائتلافي، ادّى الى فشلها وبعضها الى "اتلافها"، وفق وصفه .

وعبّر الكحلاوي ، عن مساندته للإضراب العام المنتظر في الوظيفة العمومية ،معتبرا  ذلك آلية  ديمقراطية في بلد  ،مضيفا  "من الفضيحة  الترفيع في أجور القطاع الخاص والقطاع العام  وتحجّج الحكومة  بصندوق النقد الدولي  لعدم الزيادة في أجور الوظيفة العمومية"، وذلك خلال حضوره في  شمس اف ام اليوم الاثنين.

وأضاف طارق  الكحلاوي، ان السيادة الوطنية  مخترقة من قبل الثورة،  لا بعد الثورة  كما تروّج بعض الأطراف ، مذكّرا باتفاقية 1995 التي  قام بها  الرئيس السابق  زين العابدين  بن علي مع  الاتحاد الأوروبي   والتي ضربت القطاعات الحيوية  ،وفق تعبيره .

وأفاد  الكحلاوي، ان الازمة الاقتصادية في تونس ظهرت منذ 2008 لا 2011وزاد في تعميقها  رئيس الدولة الحالي الباجي قائد السبسي.

{if $pageType eq 1}{literal}