Menu

مديمغ : المعركة معركة سيادة وطنية


سكوب انفو-تونس

قال  سهيل مديمغ المحامي و القيادي بالجبهة الشعبية ،ان الجبهة الشعبية هي البديل السياسي الفعلي الحقيقي اليوم مع القوى الديمقراطية التقدمية والمنظمات  الوطنية والشبابية والنسوية وهي البديل للحكم، وفق تعبيره.

وقال  المحامي  في اجتماع  للجبهة اليوم احتفالا بالذكرى الثامنة لثورة 14جانفي 2011، ان  كل الأحزاب  من بينها الجبهة تمرّ  بصعوبات يجب تجاوزها  بالعمل  مع  التقدميين     للتصدي للامتداد الرجعي  الذي  غزى تونس منذ 2011 ،داعيا  الى العمل ضد  سياسات الخارج  الذي   يعمل على افلاس البلاد ونشر الفوضى . 

واضاف مديمغ ، ان المعركة  اليوم  إحتدّت في سبيل استرجاع السيادة الوطنية و الدفاع عن الشعب التونسي ، متابعا انه لاسبيل للركوع والوقوف  فوق الربوة، محمّلا القوى التقدمية مسؤولية تدهور الوضع وترديه.

 واكد سهيل مديمغ ان الجبهة  الشعبية ليست "جماعة لا" كما يُروّج البعض بل هي حزب له البديل  السياسي  القادر على اخراج البلاد من ازمتها ، مضيفا ان المطالب  تفتك  بالاحتجاج  والنضال  السلمي  لا غير  ذلك  .

{if $pageType eq 1}{literal}