Menu

الحمى القلاعية تهدد الابقار والاغنام والوزارة تحذر الفلاحين


   سكوب انفو – تونس

 أعلن اليوم محمد حمدوني رئيس مصلحة الإنتاج الحيواني في سيدي بوزيد عن تسجيل حالة إصابة وحيدة بالحمى القلاعية في القطيع الحيواني بولاية سيدي بوزيد مما استوجب اتخاذ الإجراءات والتدابير اللازمة لحماية القطيع من انتشار هذا المرض المعدي . 

وأكد حمدوني أنّ مرض الحمى القلاعية ''لم ينتشر في القطيع بتونس بالحدة الموجودة في عدد من البلدان المجاورة، بفضل خضوع القطيع في تونس للتلاقيح اللازمة منذ سنة 1989" حسب تعبيره. 

كما دعت وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري اليوم كافة مربيي الأبقار والمجترات الصغرى إلى المشاركة في حملات التلقيح ضد مرض الحمى القلاعية مع تجنّب إدخال حيوانات مجهولة المصدر لمنشآت التربية.

حيث انه من المنتظر أن تنطلق الحملة الوطنية للتلقيح ضد مرض الحمى القلاعية بكافة ولايات الجمهورية بصفة استثنائية، ابتداء من الاسبوع المقبل لتتواصل إلى شهر مارس القادم، وذلك على إثر ظهور هذا المرض بتونس وفي البلدان المجاورة. 

وذكرت الوزارة، أنّ حملة التلقيح ضد مرض الحمى القلاعية، الذي يصيب الأبقار والأغنام والماعز ولا ينتقل إلى الإنسان، وستكون عملية التنقيح بصفة مجانية وإجبارية.

{if $pageType eq 1}{literal}