Menu

الجهاز الخاص: وثائق الغرفة السوداء تؤكد العلاقة الوطيدة بين الغنوشي وخضر والدغزني


سكوب أنفو-تونس

قالت إيمان قزارة عضو هيئة الدفاع عن الشهيدين بلعيد والبراهمي ، " إن الهيئة إلى حدود اليوم تطالب باستدعاء صهر الغنوشي عبد العزيز الدغزني للاستماع له لان الوثائق الذي تم فرزها تبرهن العلاقة الوطيدة بين مصطفى خضر وعبد العزيز الدغزني وراشد الغنوشي، إلا أن النيابة العمومية لم تستدعه إلى اليوم للاستماع له لا كشاهد ولا تم توجيه تهمة له بل على العكس تتم حمايته ".

أما عن الشكاية التي تقدمت بها هيئة الدفاع عن الشهيدين للقضاء العسكري فقد ذكرت قزارة،  بأن الهيئة قدمت شكاية تضمنت تقريرا بـ 250 صفحة،  به جرد مفصل للتنظيم السري للنهضة ، وعن البيئة التنظيمية له ، إلا أن  القضاء العسكري قام ببحث أولي على سبيل الاسترشاد بالعوينة ، تماطلت خلاله النيابة العمومية لحماية راشد الغنوشي ، فبعد أن تم سماع أعضاء الهيئة من قبل النيابة العمومية ، عمدت هذه الأخيرة على تعطيل سير الاستماعات ، وطلبت توكيلا كتابيا من الأمناء العامين للتيار الشعبي والوطد، بحضور زوجة الشهيد مباركة عواينية   في مرحلة أولى، وعطلت بعض التساخير في مرحلة ثانية ، ثم بدأت تتماطل في الاستماع لأعضاء الهيئة بحسب تعبيرها.

ويذكر أن عضو هيئة الدفاع رضا الرداوي صرّح في 26 نوفمبر 2018، اثناء لقاء الهيئة برئيس الجمهورية، أن جهاز حرق الوثائق الذي حُجز لدى المدعو مصطفى خذر صنعه صهر رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي عبد العزيز الدغزني زوج سميرة الغنوشي ابنة رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي

كما أنه ووفق الرداوي، فإن الجهاز المذكور سُرق بعد ان تم حجزه، غير أنه  لم يتم استنطاق الذغزني بل تم اخفاء هويته وأن النهضة ضحت بمصطفى خذر لإخفاء هوية صهر الغنوشي الذي كان مسؤولا عن ادارة التنظيم السري، واخفاء هوية رضا الباروني الذي كان يشغل خطة المسؤول المالي والاداري في حركة النهضة حينها. 

{if $pageType eq 1}{literal}