Menu

حمة الهمامي: لا ثقة لنا سياسيا في رئيس الجمهورية


سكوب أنفو-تونس  

قال الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية حمّة الهمامي، إن الجبهة الشعبية تٌسجّل وتتابع ما يردٌ من رئاسة الجمهورية بعد اجتماع هيئة الدفاع عن الشهيدين ورئيس الجمهورية، في انتظار الخطوة القادمة التي يمكن لرئيس الجمهورية انتهاجها.

وأكد الهمامي خلال حضوره ببرنامج "ميدي شو" على موزاييك، اليوم الجمعة، بأنه لا ثقة له من الناحية السياسية في رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي، قائلا “الباجي يعمل في “البوليتيك” وليس في السياسة.

وأشار الهمامي إلى أن قائد السبسي وعد خلال حملته الانتخابية في 2014 بالكشف عن حقيقة اغتيال الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي إلا أنه وبعد التوافق مع النهضة لم يف بوعده ليعود بعد اعلان القطيعة مجددا لتبنّي القضية من جديد.

وأوضح الهمامي أن الجبهة الشعبية متحسبة ومتهيئة لإمكانية توظيف الباجي قائد السبسي للملف "احنا متحفزين جدا ..."نعرف تاريخه وسلوكه العام جيدا وندرك تماما أنه سيستعمل كل اسلحته لمحاربة خصميه رئيس الحكومة يوسف الشاهد وحركة النهضة".

وأبرز الهمامي ان هدف "الجهاز السري"  هو تفكيك الدولة والمجتمع وسيطرة   حركة سياسية اخوانية عليه  في اتجاه وضع أسس لدولة استبدادية وفق قوله.

ولفت الهمامي، إلى أن حركة النهضة لم تترك القضاء يٌسيّرٌ عمله بشكل طبيعي بل تدخلت فيه ب ""لولاءات" بحسب تعبيره.

وعن زيارة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان لتونس-الثلاثاء-، قال الهمامي، إن السياسة الداخلية لتونس تخضع لمحاور دولية وفي حال لم يتصدّى الشعب التونسي لذلك فسيجد نفسه يحذو على منوال لبنان، مشددا على ان الجبهة موقفها واضح على عدم ّ الزج بتونس في محاور إقليمية و عدم إخضاع مشاكلها الداخلية لإملاءات الدول الخارجية والاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي وفق تعبيره.

  

{if $pageType eq 1}{literal}